أثر اختلاف الحال في دفع التعارض بالجمع بين الأدلة عند الأصوليين

محمود صالح جابر, أحمد سلامة الشروش

الملخص


تناول البحث بيان حقيقة الجمع باختلاف الحال، وأثره في دفع التعارض بين الأدلة عند الأصوليين، حيث إن اختلاف الحال يعتبر سبباً من أسباب التعارض، واتحاده شرطاً من شروط تحققه، والقول باختلاف الحال بين الأدلة المتعارضة، ينفي التعارض عنها؛ إذ بزوال شرط اتحاد الحال يزول التعارض، ويعمل بالأدلة جميعها؛ إذ إعمالها أولى من ترك أحدها، فمن نتائج البحث: أن لاختلاف الحال بين الأدلة المتعارضة أثرٌ في دفعه؛ فالأحوال التي يتعلق بها الحكم الشرعي من هيئات وأمكنة وأشخاص، يتوقف تطبيق الحكم على وجودها.


الكلمات المفتاحية


اختلاف الحال، التعارض، الجمع بين الأدلة.

النص الكامل:

PDF


DOI: http://dx.doi.org/10.33976/iugjsls.v29i3.9846

المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.