منهجيات قرآنية في تطبيق الشريعة دراسة موضوعية

سعيد حسين عابد, وليد محمد العمودي

الملخص


هذه الدراسة تبحث في موضوع من موضوعات القرآن الكريم، وهو منهجيات قرآنية في تطبيق الشريعة. وقد بين الباحثان في التمهيد مفهوم المنهج والقرآن والتطبيق والشريعة لغةً واصطلاحًا، وتحدث الباحثان في المبحث الأول حول مراعاة التدرج، وما يخصه في العقائد والعبادات والمعاملات والسلوك، وفي المبحث الثاني عن مراعاة التيسير في تطبيق الشريعة والتأكيد على دفع الحرج والمشقة الملازمة للتكليف مالم تصطدم بنص شرعي فيراعى النص دونها، والمبحث الثالث بين الباحثان فيه مراعاة تغيرات الواقع سواء الواقع العام، أو الخاص، والمباحث الثلاثة تعتبر من منهجيات القرآن في تطبيق الشريعة والتي من شأنها أن تبقي الشريعة الإسلامية صالحة ومصلحة لكل زمان ومكان، وقد خرج الباحثان بنتائج، وتوصيات حيث كان من أهم نتائج البحث :أن القرآن الكريم قد وضع منهجيةً "حكيمةً" في تطبيق الشريعة منها مراعاة (التيسير والتدرج وتغيرات الواقع) والتي من شأنها أن تبقي الشريعة الإسلامية صالحة ومصلحة لكل زمان ومكان. وأما أهم التوصيات التي خرج بها الباحثان : يوصي الباحثان طلبة العلم خاصة العلم الشرعي بتناول موضوعات القرآن الكريم، وبيان الحاجة الماسة إلى وجود قواعد قرآنية، تهدي المسترشدين بالشريعة الإسلامية السامية، والمتطلعين والطامحين لتطبيقها؛ كيلا يقعوا في خطأ التطبيق لها بسبب الجهل

الكلمات المفتاحية


منهجيات قرآنية، الشريعة، التدرج، التيسير، تغيرات الواقع.

النص الكامل:

PDF


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.