المعوقات والاتجاهات نحو استخدام اللوح التفاعلي من وجهة نظر معلمي المدارس الثانوية في الأردن

هبة نمر الخريشة

الملخص


هدفت هذه الدراسة للتعرف إلى اتّجاهات معلمّي المدارس الثانويّة نحو استخدام اللوح التفاعليّ، ومعوقات استخدامه من وجهة نظرهم، وقد استخدم المنهج الوصفيّ التحليليّ. واختيرت عينة الدراسة من معّلمي المدارس الحكوميّة الثانويّة في مديريّة تربية لواء ماركا خلال الفصل الدراسيّ الأوّل من العام الدراسيّ 2018/2019، حيث بلغ عدد أفراد العينة (198) موزعين بواقع (48) معلمًا و(150) معلمة. ولتحقيق أهداف الدراسة بُنيت أداة الدراسة التي تكونت من الآتي: استبانة اتجاهات معلمي المدارس الثانوية نحو استخدام اللوح التفاعلي وتكونت الأداة من (31) فقرة، واستبانة معوقات استخدامه وتكوّنت من (17) فقرة، وتمّ التأكّد من صدق أداة الدراسة وثباتها. وأظهرت النتائج وجود درجة مرتفعة لاتّجاهات معلّمي المدارس الحكوميّة في استخدام اللوح التفاعليّ من وجهة نظرهم. وأظهرت النتائج أيضًا وجود درجة مرتفعة من معوقات استخدامه، ولا يوجد هناك أيّ فروق بالنسبة لمتغيّرات الدراسة (الجنس، والعمر، وسنوات الخبرة، والمؤهل العلمي). وأوصت الباحثة بضرورة توفير مزيد من الألواح التفاعليّة، وعقد دورات تدريبيّة فعّالة للمعلّمين في كيفيّة استخدام اللوح التفاعليّ في التدريس.

الكلمات المفتاحية


اللوح التفاعليّ ، اتّجاهات ، معوقات، المدارس الثانويّة، الأردن.

النص الكامل:

PDF


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.