واقع برامج إعداد المعلمين في كليات العلوم التربوية: (دراسة نوعية)

رهام نصار زغير

الملخص


هدفت هذه الدراسة التعرف إلى واقع برامج إعداد المعلمين والمأمول منها في كليات العلوم التربوية في الجامعة الأردنية وجامعة اليرموك من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس، تم تطبيق الدراسة على (8) عضو هيئة تدريس في كليات العلوم التربوية في الجامعة الأردنية وجامعة اليرموك في الفصل الدراسي الأول للعام 2018/ 2019، ولأغراض الدراسة قامت الباحثة بتوظيف المقابلة شبه المفتوحة والمكونة من 35 فقرة، وقد أظهرت نتائج تحليل إجابات العينة ما يلي: وجود ثغرات في برامج إعداد المعلمين تمثلت في: تدني مستوى المدخلات في كليات التربية مما يؤثر سلباً على تحـصيلهم العملـي ومستوى أدائهم كمعلمين لاحقاً، تتيح فلسفة كليات إعداد المعلم بإستمرارالدراسة للطلبة علـى الـرغم مـن تقديراتهم المتدنية في الفصل الأول. كذلك الضعف في المقررات التطبيقية في كليتي إعداد المعلم، حيث تركز كليات التربية على الجانب النظري على حساب الجانب التطبيقي. طرق التدريس المتبعة في الكلية تعتمد على أسلوب المحاضرة والإلقاء، أما ورش العمل والتدريس المصغر لا تلقي اهتماماً كبيراً، كما أشارت النتائج إلى أهم سمات برامج إعداد المعلمين التي يأمل المشاركون الوصول إليها ومنها قبول الطلبة في القسم بعد اجتياز اختبار قبول يتضمن مهارات القراءة والكتابة والحساب. و وضع علامة محددة يجب على الطالب الحصول عليها للاستمرار في الكلية. و تضمين البرنامج عدد ساعات كافية من التدريب الميداني. أما عن دور أعضاء هيئة التدريس في تحسين البرنامج فقد اقترح المشاركون تحليل الكفايات اللازمة لمهنة التدريس. والاطلاع على المناهج التعليمية في تخصص الطالب، وتوظيف استراتيجيات تحاكي ما سوف يمارسه الطالب المعلم في التدريس. وخرجت الدراسة بمجموعة من التوصيات منها: وضع معايير لقبول الطلبة في كليات العلوم التربوية من ضمنها اجتياز اختبار مستوى في القراءة والكتابة والحساب. وزيادة عدد ساعات التطبيق الميداني للطلبة. وزيادة المواد الثقافية في برنامج إعداد المعلمين.

الكلمات المفتاحية


إعداد المعلمين، برنامج إعداد المعلمين.

النص الكامل:

PDF


DOI: http://dx.doi.org/10.33976/iugjeps.v28i3.5736

Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.