دراسة مقارنة لثقافة حقوق الطفل في الفكر التربوي الإسلامي والمواثيق الدّوليّة ودرجة انتشارها لدى طلبة تربية الطفولة في جامعة اليرموك

إلهام علي كحّول

الملخص


الملخص : هدفت الدراسة الحالية إلى تعرف حقوق الطفل التي كفلها الفكر التربوي الإسلامي في ضوء القرآن الكريم والسنة النبوية والمطهرة، وإجراء موازنة لما في المواثيق الدولية من حقوق مقارنة بما جاء به الفكر الإسلامي، كما تهدف إلى تطوير مقياس لثقافة حقوق الطفل للكشف عن درجة انتشارها لدى طلبة تربية الطفولة في جامعة اليرموك. ولتحقيق هذه الغاية تم الاطلاع على الآيات القرآنية الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة ذات العلاقة بحقوق الطفل ومسح الأدب التربوي المتعلق بها، والاطلاع على الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل. كما تم اختيار عينة عشوائية عنقودية من طلبة تربية الطفولة في جامعة اليرموك قوامها (817) طالبًا وطالبة. وقد أفضت الدراسة عن جملة من الحقوق التي كفلها الفكر التربوي الإسلامي وتمت موازنتها بما نصت عليه المواثيق الدولية، وتبين أن ما كفله الإسلام من حقوق لا يسهل حصره، وأن الاتفاقية الدولية تتضمن حقوقًا متعددة شملت مناحي حياة الطفل كافة، لكنها لم تكن متكاملة كما الحال بما أتى به الفكر الإسلامي. كما تمكنت الدراسة من تطوير مقياس لثقافة حقوق الطفل يتمتع بدرجة عالية من الصدق والثبات والخصائص السيكومترية، وكانت درجة ثقافة حقوق الطفل لدى طلبة تربية الطفولة في جامعة اليرموك عالية. كما أفضت الدراسة إلى جملة من التوصيات أهمها محاولة إنتاج خريطة ذهنية لحقوق الطفل في الإسلام، واستخدام مقياس ثقافة حقوق الطفل لدى شريحة أوسع من طلبة الجامعات، وإجراء دراسات لاحقة نوعية تستند إلى أساليب أخرى للكشف عن ثقافة حقوق الطفل لدى وطلبة الجامعات المربين. كلمات مفتاحية: الطفل، الطفولة، تربية الطفولة، حقوق الطفل، الفكر الإسلامي، المواثيق الدولية.

النص الكامل:

PDF