التربية على التسامح لدى الفصائل الفلسطينية لمواجهة تداعيات الانقسام الداخلي

محمد ابراهيم سلمان

الملخص


الملخص : تهدف الدراسة الحالية إلى تعرف واقع التربية على التسامح لدى الفصائل الفلسطينية من وجهة نظر طلبة الجامعات المنتمين لهذه الفصائل في قطاع غزة، حيث طبقت أداة الدراسة على عينة من طلاب وطالبات جامعة الأقصى بغزة قوامها 378 وذلك في العام الدراسي2014/2015م، وكشفت النتائج أن التربية على التسامح لدى الفصائل الفلسطينية ذات مستوى متوسط بشكل عام، كما أشارت النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى دلالة 0.05 تعزى لأثر متغير التخصص الدراسي، بينما أشارت النتائج إلى وجود فروق ذات دلالة إحصائية تبعاً لمتغير النوع، وقد كانت الفروق لصالح الذكور، كما أشارت النتائج إلى وجود فروق بين حركة فتح والتيار الإسلامي لصالح التيار الإسلامي، وبين حركة فتح والمستقلين لصالح حركة فتح، وبين التيار الإسلامي واليسار الفلسطيني لصالح التيار الإسلامي، وبين التيار الإسلامي والمستقلين لصالح التيار الإسلامي، وبين اليسار الفلسطيني والمستقلين لصالح اليسار الفلسطيني، وفي ضوء النتائج يوصي الباحث بضرورة العمل على تحقيق المصالحة الداخلية بين الفصائل الفلسطينية، والعمل على نشر ثقافة التسامح بين الأفراد المنتمين للفصائل الفلسطينية لأجل تعزيز حالة السلم المجتمعي.

النص الكامل:

PDF


Creative Commons License
هذا العمل مرخص حسب Creative Commons Attribution 4.0 International License.