الشخصية الإنسانية ومكوناتها دراسة تأصيلية مقارنة

عبد الله بن سعود المطوع

الملخص


هدفت الدراسة لمعرفة مفهوم شخصية الإنسان وسماتها والعلاقة بينهما، ونظرة التربية الإسلامية لها، والعلاقة بينها وبين النظرة المادية، ومعرفة مكونات الشخصية الإنسانية، وعلاقتها بمكونات الإنسان. واعتمد الباحث المنهج الوصفي بأسلوبيه الاستقراء والاستنباط. وتوصلت الدراسة للنتائج التالية:
1. الآراء متعددة حول مفهوم شخصية الإنسان ومكوناتها لكنها متفقة من ناحية بنية الإنسان الجسمية ومكوناته الحسية والبدنية. والشخصية الإنسانية كل متكامل يعني بالإضافة لمكوناته المادية تنظيم الفرد الأفكار والمعتقدات والميول والاتجاهات والقيم والعادات والتقاليد والبيئة التي نظمها - في ضوء الفطرة - في شكل سمات وسلوك وخلق قلبي وقولي وفعلي يتخلقه في تعامله مع ربه ونبيه ودينة ونفسه ومع الإنسان والكون والحياة الدنيا والآخرة. ويكون لهذا التنظيم ثبات نسبي يمتاز به الفرد عن غيره.
2. تعد السمات الشخصية أساس دراسة الشخصية وهي أكبر من مجرد السلوك ذلك أن السمات هي كل ما يميز الفرد أو الجماعة عن غيره من صفة أو علامة جسمية أو عقلية أو خلقية أو سلوكية أو انفعالية او اجتماعية وتتميز بالثبات النسبي ويمكن تمييزها، أو قياسها وهي مفتاح ومنبئ الشخصية الإنسانية بكافة جوانبها ومكوناتها حتى الحسية والبدنية منها.

النص الكامل:

PDF