أهمية استخدام منهج التكلفة المستهدفة في تحسين كفاءة تسعير الخدمات المصرفية: دراسة تطبيقية على المصارف العاملة في قطاع غزة

حمدي شحدة زعرب

الملخص


الملخص : تهدف هذه الدراسة إلى بيان أهمية استخدام منهج التكلفة المستهدفة في تحسين كفاءة تسعير الخدمة المصرفية، وما إذا كانت هناك إمكانية لتطبيق هذا المنهج في المصارف العاملة في قطاع غزة، مع الوقوف على المعوقات التي تحول دون تطبيقه في المصارف، والمزايا التي يمكن تحقيقها من خلال تطبيقه، ولتحقيق هدف الدراسة تم استخدم الاستبيان لجمع البيانات من (20) مصرفاً بواقع (4) استبيانات لكل مصرف، وقد بلغ عدد الاستبيانات المستردة والصالحة للتحليل (60) استبياناً بنسبة 75% من الاستبيانات الموزعة، ولقد أسفرت الدراسة عن مجموعة من النتائج منها: إمكانية تطبيق منهج التكلفة المستهدفة في المصارف، مع وجود بعض المعوقات، ومن أهمها: عدم وجود نظام تكاليفي فعال في البنك, كما وبينت الدراسة أن إدارة المصارف على دراية تامة بالمزايا المتنوعة المتحققة من خلال تطبيقها لهذا المنهج، وأوصت الدراسة بعدة توصيات منها: العمل الجاد للانتقال نحو تطبيق منهج التكلفة المستهدفة؛ لما له من فوائد ومزايا في زيادة كفاءة وفاعلية المصارف، وتحسين كفاءة التسعير بشكل خاصة، وعلى المصارف تطوير أنظمتها المحاسبية؛ لتواكب التطور المستمر في بيئة الأعمال المصرفية؛ لما يحققه ذلك من ترشيد وتحسين في القرارات الإدارية المختلفة. الكلمات الدالة: التكلفة المستهدفة، السعر المستهدف، الربح المستهدف، الخدمة المصرفية

النص الكامل:

PDF