الطبيعة القانونية للمسئولية في حالة العدول عن مفاوضات العقد

حمدي محمود بارود

الملخص


الملخص : لقد أغفلت التشريعات المقارنة وضع نصوص تحكم مرحلة التفاوض، وعلى الرغم من ذلك لم يأل الفقه والقضاء جهدا في تبني حلول ومبادئ تحكم المفاوضات قبل التعاقدية، حيث ساهم في تشكيل معالم فكرة المسئولية عن قطع المفاوضات قبل التعاقدية، حيث خلصنا في هذه الدراسة إلى إمكان قيام المسئولية العقدية أو التقصيرية حسب الأحوال نتيجة للعدول عن التفاوض، وأن أيا من هاتين المسئوليتين يعد ضمانة قررها القانون لتوفير الانضباط والالتزام في التفاوض، ولا يعد ذلك إخلالاً بحرية العدول أو انتقاص منها، فقرار العدول عن المفاوضات لا يرتب أي مسئولية ما دام أن العادل قد التزم بمبدأ حسن النية ومقتضياته في التفاوض.

النص الكامل:

PDF